Search
Close this search box.

هل يمكن أن أصل إلى الأسبوع الـ 42 من الحمل ؟

هل يمكن أن أصل إلى الأسبوع الـ 42 من الحمل ؟

عندما يستمر الحمل لمدة 42 أسبوعًا أو أكثر، يُشار إليه بالحمل لفترة ما بعد الولادة! على الرغم من عدم وجود العديد من الدراسات التي تثبت سبب استمرار حمل بعض النساء لمدة 42 أسبوعًا، إلا أن الخبراء الطبيين يعتقدون أن هناك عوامل مثل الهرمونات، وعلم الوراثة، وحتى السمنة.

طفلك في الأسبوع الـ 42 من الحمل:-

حتى في الأسبوع الـ 42 من الحمل، لا يزال طفلك ينمو! في هذه المرحلة، قد تختار الانتظار حتى يخرج طفلك أو قد تختار الولادة القيصرية، من الأفضل لك أستشارة طبيبك وعدم خوض التجربة دون معلومة طبية مؤكدة، حتى لا تتعرضي أنت وطفلك إلى الخطر!

ما هو حجم طفلك في الأسبوع 42 من الحمل؟

عندما يكون عمر الجنين 42 أسبوعًا، يبلغ طوله ما يقرب من 20.3 بوصة (51.5 سم) ويزن 8.1 رطل (3.7 كجم)، لا ينبغي أن يكون هذا سببًا للقلق، لأنه لا يزال بإمكانك الخضوع إلى الولادة الطبيعية.

جسمك في الأسبوع الـ 42 من الحمل:-

في الأسبوع الـ 42 من الحمل، قد يشعر جسمك أنه تحت الضغط، لا تقلقي! هذا أمر طبيعي بالنظر إلى أن الجنين لا يزال ينمو، حيث إنه عندما يستمر الحمل لفترة أطول من 39 أسبوعًا، يكون البطن في هذه المرحلة ممتدًا تمامًا، لذلك قد تشعرين على الأرجح بضخامة وثقل بطنك.

ما الأعراض التي تحدث لك في الأسبوع الـ 42 من الحمل:-

عندما تصلين إلى الأسبوع الـ 42 من الحمل، هذا يعني أنك حامل أكثر من 9 أشهر، وهذا يمكن أن يحدث بعض التغيرات الجسدية والعاطفية، حيث يمكن أن تشمل بعض تلك التغييرات ما يلي:-

  • تورم القدمين والكاحلين:-

قد تواجهين تقلصات والم في الساق، و قد يكون من الصعب المشي أو الوقوف لفترة طويلة.

  • انتفاخ منطقة الفرج:-

قد تكون منطقة الفرج لديك منتفخة وقد تواجهين شعورًا بالثقل في منطقة الحوض، بالإضافة إلى ذلك من المتوقع أن يكون وزن الطفل 4.5 كجم ومن المتوقع نزوله في أي وقت.

  • كثرة التبول:-

قد تجد أنك تبول كثيرًا لأن الطفل يضغط على المستقيم والأمعاء السفلية، هذا يعني أنه لا يكاد يوجد مجال لتراكم البول.

  • إفرازات مهبلية دموية:-

قد تلاحظين أن افرازاتك المهبلية دموية، وذلك لأن عنق الرحم يستعد للولادة! لذلك قد تلاحظ بعض نقاط الدم الخفيفة ولكن ليس النزيف الشديد، وفي حال إذا لاحظت نزيفًا حادًا، يجب عليك طلب مساعدة طبية فورية، لأنه قد يكون علامة على وجود شيء خطير!

  • فقدان القدرة على النوم:-

قد تواجهين مشكلة في النوم ليلاً، حيث أن الأرق شائع جدا في النساء اللائي يعانين من الحمل لفترة طويلة، لأنه قد يكون قلة النوم بسبب عدم الراحة الجسدية التي قد تعاني منها بالإضاف إلى الشعور بالقلق والإجهاد ، الإحباط وكل هذا قد يسبب الأرق.

  • الإسهال:-

قد تواجه الإسهال المتكرر، وهذا عكس الشهور السابقة التي كنتِ تشعرين بها بالإمساك، أما الأن تحول الأمر إلى إسهال وهذا يدل على اقتراب موعد الولادة وقد تحدث في أي وقت!

  • ألم في الظهر:-

قد تواجهك آلام الظهر، هذا أمر طبيعي تمامًا حيث يستعد جسمك للولادة.

شارك

الكلمات المفتاحية

قد يعجبك أيضاً...

اليانسون والأطفال الرضع: الجرعة المناسبة والمحاذير
اليانسون والأطفال الرضع: الجرعة المناسبة والمحاذير
اليانسون هو نوع من الأعشاب المفيدة والتي تحتوي على فوائد عديدة للجسم. بما في ذلك القضاء على الانتفاخ والمغص والغازات التي يعاني منها الأطفال الرضع. ومن المعروف أن اليانسون يستخدم...
تجنبي الغثيان الصباحي أثناء الحمل مع هذه الأكلات الخمسة
تجنبي الغثيان الصباحي أثناء الحمل مع هذه الأكلات الخمسة
يعتبر الغثيان الصباحي من الأعراض الشائعة التي تواجهها النساء خلال فترة الحمل، ويمكن أن يكون مزعجًا جدًا لبعض الحوامل. خاصة في الأشهر الأولى من الحمل. ولتجنب هذا المشكلة، يمكن للحوامل...
تطعيم الشهرين: كيفية تخفيف الأعراض والتعامل معها بطريقة صحيحة.
تطعيم الشهرين: كيفية تخفيف الأعراض والتعامل معها بطريقة صحيحة
تطعيم الشهرين هو أحد التطعيمات الأساسية التي يتم إعطاؤها للأطفال في مرحلة الرضاعة الطبيعية. يتم إعطاء هذا التطعيم للأطفال في سن شهرين للوقاية من الأمراض المعدية، مثل الكزاز والتهاب الكبد...