Search
Close this search box.

5 نصائح من ذهب لحماية نبض الجنين في أي أسبوع من التوقف

5 نصائح من ذهب لحماية نبض الجنين في أي أسبوع من التوقف

يظهر نبض الجنين في أي أسبوع واحدة من المخاوف التي تنتاب أي أم خلال رحلة الحمل، لأن عدم سماع ورؤية نبض الجنين يسفر عن وجود مخاطر و مشكلات تهدد صحة الجنين، وربما يتصاعد الأمر ويتعرض للإجهاض، وذلك لأن دقات نبض قلب الجنين تشير إلى نمو الجنين بشكل طبيعي بجانب أنه مؤشر جيد على صحة الجنين، ليس هذا فقط، بل أن نبض الجنين من أكثر الأصوات التي ينتظر الوالدين سماعها بفارغ الصبر كونها واحدة من أهم الإنجازات والتطورات التي تثير إثارة الوالدين بعد سماع خبر الحمل، ونتيجة حرصنا على تقليل مخاوف كل امرأة حامل فقد نتطرق إلى موعد نبض الجنين، بجانب الوقوف على أهم سبل الوقاية من توقف نبض الجنين.

في أي أسبوع يبدأ نبض الجنين:

القلب هو أول الأعضاء التي تبدأ بالتكوين في جسم الجنين، وهو بين أحشاء أمه بدايةً من أن يكون عبارة عن أنبوبة ومرورًا بالالتواءات والانحناءات حتى يصبح مكتمل بشكل نهائي، لكن يبدأ تكوين نبض الجنين في الأسبوع الخامس لتكون نبضات الجنين خفيفة للغاية، ولكن يبدأ القلب في النبض بشكل طبيعي فيما بين الأسبوع السادس والأسبوع السابع، ولكن نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تمر بها المرأة الحامل، خلال هذه المرحلة لابد من اتباع تلك النصائح التي تقلل من خطر توقف نبض الجنين في أي أسبوع من الأسابيع وتتمثل تلك النصائح في الآتي:

  1. ضرورة الحرص على الانتباه لكافة أنواع الأطعمة، والمأكولات التي تحتوي على الفيتامينات، والمكملات الغذائية، لأنها تساعد على تقوية نبض الجنين، وبالتالي تطور النخاع الشوكي، والأعصاب لدى الجنين.
  2. ضرورة الحصول على القدر الكافي من الراحة، وعدم القيام بأي مهام أو أعمال شاقة ومتعبة، لأن ذلك الفعل يعرض صحة ونبض الجنين للخطر وربما التوقف نهائيا.
  3. بجانب الاهتمام بعمل كافة الفحوصات الخاصة بالكشف المبكر عن التعرض للفيروسات،  والالتهابات التي تؤثر على نبض الجنين بشكل سلبي للغاية، وبالتالي القيام بتناول الملقحات، والأدوية الخاصة بسبل الوقاية والحماية من خطر هذه الفيروسات والالتهابات.
  4. وأيضا الحرص على المتابعة الدورية مع الطبيب المعالج، للإطمئنان على صحة ونبض الجنين خطوة بخطوة طوال هذه المرحلة باستخدام السونار، للاطمئنان على سلامة نبض القلب، وأنه يعمل بطريقة طبيعية وسليمة.
  5. أضف إلى ذلك ضرورة الإكثار من تناول الحبوب والأطعمة التي تحتوي على الثيامين والتي توجد في البازلاء والشوفان، بجانب الفواكة والخضروات وأحماض الأوميجا 3، وأيضًا الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم والفسفور منتجات الألبان ومشتقاتها والفاصولياء.

الخلاصة:

بالتأكيد تلعب التغذية السليمة دور مهم وحيوي في الحفاظ على نبض الجنين في أي أسبوع، لذلك لابد من الحرص على تناول المواد الغذائية التي تساعد على تقوية أنسجة قلب الجنين لحماية نبضه من التوقف.

شارك

الكلمات المفتاحية

قد يعجبك أيضاً...

اليانسون والأطفال الرضع: الجرعة المناسبة والمحاذير
اليانسون والأطفال الرضع: الجرعة المناسبة والمحاذير
اليانسون هو نوع من الأعشاب المفيدة والتي تحتوي على فوائد عديدة للجسم. بما في ذلك القضاء على الانتفاخ والمغص والغازات التي يعاني منها الأطفال الرضع. ومن المعروف أن اليانسون يستخدم...
تجنبي الغثيان الصباحي أثناء الحمل مع هذه الأكلات الخمسة
تجنبي الغثيان الصباحي أثناء الحمل مع هذه الأكلات الخمسة
يعتبر الغثيان الصباحي من الأعراض الشائعة التي تواجهها النساء خلال فترة الحمل، ويمكن أن يكون مزعجًا جدًا لبعض الحوامل. خاصة في الأشهر الأولى من الحمل. ولتجنب هذا المشكلة، يمكن للحوامل...
تطعيم الشهرين: كيفية تخفيف الأعراض والتعامل معها بطريقة صحيحة.
تطعيم الشهرين: كيفية تخفيف الأعراض والتعامل معها بطريقة صحيحة
تطعيم الشهرين هو أحد التطعيمات الأساسية التي يتم إعطاؤها للأطفال في مرحلة الرضاعة الطبيعية. يتم إعطاء هذا التطعيم للأطفال في سن شهرين للوقاية من الأمراض المعدية، مثل الكزاز والتهاب الكبد...