Search
Close this search box.

إذا كنتِ حاملًا، فإليك ما يجب معرفته عن فيروس كورونا

إذا كنتِ حاملًا، فإليك ما يجب معرفته عن الفيروس التاجي (كورونا)

المرض الناجم عن فيروس كورونا الجديد، انتشر بسرعة على مستوى العالم! حيث إنه قد صنفته منظمة الصحة العالمية مؤخراً بإنه وباء! العديد من الحوامل يشعرون بالقلق على أنفسهم، وأطفالهم، بشأن تأثير فيروس كورونا على صحتهم.

للإجابة على الأسئلة الشائعة حول الحمل و فيروس كورونا الجديد، قام موقع حامل.نت يتناول الموضوع بشكل مفصل، تم توضيحه خلال هذه المدونة، تابع القراءة حتى تتعرف بصورة أكبر عن فيروس كورونا، وكيفية حماية نفسك وطفلك من الإصابة به؟

الحمل و فيروس كورونا الجديد:-

كما تعلم على الأرجح، ينتشر الفيروس من خلال قطرات الجهاز التنفسي التي يتم إرسالها في الهواء عندما يسعل أو يعطس شخص مصاب بـ COVID-19، وقد ينتشر أيضًا عندما يلمس شخص ما سطحًا لمسه شخص مصاب بالفيروس.

ما الذي يمكنني فعله لحماية نفسي من الإصابة بفيروس كورونا الجديد؟

هناك مجموعة من النصائح العامة التي من الممكن أن تتبعها، من أجل حماية نفسك وطفلك من الإصابة بفيروس كورونا على النحو التالي:-

  • أهم خطوة هي إتباع  نظافة ممتازة لليدين عن طريق غسل اليدين بالصابون والماء بشكل متكرر لمدة 20 ثانية.
  • تجنب لمس عينيك وفمك وأنفك.
  • يجب عليك أيضًا تجنب التجمعات الكبيرة.
  • المسافة الاجتماعية مهمة للحد من انتشار الفيروس.

إذا كنت تعاني من سعال خفيف أو نزلة برد، ابق في المنزل وحد من التعرض لأشخاص آخرين، ومن الأفضل وعند العطس أو السعال من الأفضل استخدام المناديل الجافة وسرعة التخلص منها على الفور، أو العطس في مرفقك، لتجنب إصابة الآخرين بالمرض، بالإضافة إلى أن الترطيب والراحة الكافية مهمان أيضًا للحفاظ على صحة الجهاز المناعي.

كوني امرأة حامل، ما خطر إصابتي بفيروس كورونا؟

بالنظر إلى أن هذا فيروس جديد، ولا يُعرف سوى القليل عن تأثيره على النساء الحوامل، لذلك في هذه المرحلة يعتقد الخبراء أن النساء الحوامل معرضات بنفس الأعراض، أو ربما أكثر  من عامة الناس للإصابة بالفيروس التاجي الجديد.

تشير المعلومات الحالية إلى أن الأعراض من المرجح أن تكون من خفيفة إلى معتدلة، كما هو الحال بالنسبة للنساء (والرجال) في هذه الفئة العمرية من غير الحوامل.

إذا كنت حاملاً ومصابة بفيروس كورونا، هل هذا يزيد من خطر الإجهاض أو مضاعفات أخرى؟

لا يبدو أن هناك أي خطر متزايد للإجهاض أو مضاعفات أخرى، مثل تشوهات الجنين بالنسبة للنساء الحوامل المصابات بـ فيروس كورونا، في حين أن بعض أطباء التوليد وأمراض النساء أوضحوا أن النساء الحوامل اللواتي يصبن بفيروس كورونا، قد يكون لديهن خطر أعلى لبعض المضاعفات، مثل الولادة المبكرة، ولكن البيانات محدودة للغاية، و قد لا تكون العدوى السبب المباشر للولادة المبكرة.

شارك

الكلمات المفتاحية

قد يعجبك أيضاً...

اليانسون والأطفال الرضع: الجرعة المناسبة والمحاذير
اليانسون والأطفال الرضع: الجرعة المناسبة والمحاذير
اليانسون هو نوع من الأعشاب المفيدة والتي تحتوي على فوائد عديدة للجسم. بما في ذلك القضاء على الانتفاخ والمغص والغازات التي يعاني منها الأطفال الرضع. ومن المعروف أن اليانسون يستخدم...
تجنبي الغثيان الصباحي أثناء الحمل مع هذه الأكلات الخمسة
تجنبي الغثيان الصباحي أثناء الحمل مع هذه الأكلات الخمسة
يعتبر الغثيان الصباحي من الأعراض الشائعة التي تواجهها النساء خلال فترة الحمل، ويمكن أن يكون مزعجًا جدًا لبعض الحوامل. خاصة في الأشهر الأولى من الحمل. ولتجنب هذا المشكلة، يمكن للحوامل...
تطعيم الشهرين: كيفية تخفيف الأعراض والتعامل معها بطريقة صحيحة.
تطعيم الشهرين: كيفية تخفيف الأعراض والتعامل معها بطريقة صحيحة
تطعيم الشهرين هو أحد التطعيمات الأساسية التي يتم إعطاؤها للأطفال في مرحلة الرضاعة الطبيعية. يتم إعطاء هذا التطعيم للأطفال في سن شهرين للوقاية من الأمراض المعدية، مثل الكزاز والتهاب الكبد...