Search
Close this search box.

أحذري اتباع دايت للحوامل دون إشراف طبيبكِ

دايت للحوامل

أحذري اتباع دايت للحوامل دون إشراف طبيبكِ ليس من الآمن اتباع نظام غذائي (دايت للحوامل) أثناء الحمل، من الطبيعي أنك قلقة بشأن وزنك، لكن اتباع نظام غذائي قد يكون ضارًا لك ولطفلك الذي لم يولد بعد، يعمل جسمك بالفعل بجد لدعم نمو طفلك، ولكن قد تتسبب بعض الوجبات الغذائية في انخفاض مستوى المغذيات والعناصر الغذائية مثل الحديد، وحمض الفوليك، والفيتامينات، والمعادن الهامة الأخرى، قد يؤثر ذلك على نمو طفلك ويضع ضغطًا إضافيًا على جسمك.

كيف يعمل جسمك أثناء الحمل؟

تتغير طريقة عمل جسمك أثناء الحمل، ينخفض ​​معدل السكر في الدم إلى مستويات منخفضة للغاية،  لهذا السبب تشعر الكثير من النساء الحوامل بالجوع كثيرًا من الوقت ويحتاج إلى تناول الطعام بين الوجبات نفسها، إذا بدأتِ التفكر في أنك بحاجة إلى إنقاص وزنكِ، فسوف تشعرين بالجوع الشديد، الأمر مضحك أعلم لكنه علمي!

يمكنكِ أن تفقدي وزنك دون اتباع دايت للحوامل:-

صحيح أن زيادة الوزن أو السمنة يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمشاكل صحية، مثل سكري الحمل أو ارتفاع ضغط الدم أو مقدمات الارتجاع، لكن الحمية الغذائية في نفس الوقت لن تقلل من فرص إصابتك بمشاكل صحية.

ومع ذلك قد تجدين أنكِ تفقدين بعض الوزن دون اتباع نظام غذائي أثناء الحمل ، على الرغم من الوزن الزائد الذي تحملينه من طفلك الذي ينمو، ولكن  في الأشهر الثلاثة الأولى  يمكن أن يقلل غثيان الحمل من شهيتك، مما يؤدي إلى خساراتكِ للوزن بشكل غير مباشر.

بالإضافة إلى إن بذل جهد حتي تكونين أكثر صحة أثناء الحمل، مثل ممارسة المزيد من التمارين الرياضية، أو تناول طعام أكثر صحة، قد يعني أيضًا إنقاص وزنك.

سيظل طفلك يحصل على كل السعرات الحرارية التي يحتاجها، وذلك لانكِ لديكِ احتياطي إضافي من السعرات الحرارية في الدهون المخزنة،  لذلك مع نمو طفلك  من الجيد أن تحافظي على نفس الوزن أو تفقدي بعض الشيء، طالما أنكِ تتبعين برنامجًا صحيًا للأكل والتمارين الرياضية.

 4 نصائح هام حول دايت للحوامل:-

عند التفكير في اتباع نظام غذائي، من الأفضل أن تنظري  إلى هذه الأشهر التسعة كجزء من قصة أكبر، بدلاً من القلق بشأن فقدان الوزن الآن، فكري في إمكانية اتباع عادات الأكل الجيدة التي ستساعدكِ بعد ذلك على إنقاص الوزن بعد ولادة طفلك.

  • حاولي أن تأكلي وجبات صحية ومتوازنة وتجنب الأطعمة الغنية بالدهون والسكر.
  • حاولي أيضًا تغيير طريقة تفكيركِ في طريق إمكانية إستبدال وجبة خفيفة من شأنها أن تكون متعة بالنسبة لك إلي وجبة صحية، مثل:- إستبدال شريط الحلويات إلى وجبة خفيفة تغذي طفلك مثل قطعة من الفاكهة أو كوب من الحليب.
  • هناك طريقة جيدة تتمثل في تضمين الكربوهيدرات في وجبات الطعام التي يتعين على جسمك أن يعملها بجدية أكبر لتحطيمها، من خلال تناول:
  • الخبز الكامل
  • الفاصوليا المخبوزة
  • البطاطا
  • خضروات
  • الفواكه، مثل التفاح، والكمثرى، والموز، والتوت

ما تأكله المرأة وتشربه أثناء الحمل هو المصدر الرئيسي لتغذية طفلها، لذلك يوصي الخبراء بوجوب أن يشتمل النظام الغذائي للأم على مجموعة متنوعة من الأطعمة والمشروبات الصحية لتوفير العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الطفل للنمو والتطور.

تحذير:- من الأفضل لكي عدم إتباع أي دايت للحوامل دون الرجوع إلى أستشارة الطبيب الخاص بكِ، حتى يتمكن من وصف النظام الغذائي المناسب مع حالتك الصحية ومع احتياج جنيكِ من العناصر الغذائية.

 

شارك

الكلمات المفتاحية

قد يعجبك أيضاً...

اليانسون والأطفال الرضع: الجرعة المناسبة والمحاذير
اليانسون والأطفال الرضع: الجرعة المناسبة والمحاذير
اليانسون هو نوع من الأعشاب المفيدة والتي تحتوي على فوائد عديدة للجسم. بما في ذلك القضاء على الانتفاخ والمغص والغازات التي يعاني منها الأطفال الرضع. ومن المعروف أن اليانسون يستخدم...
تجنبي الغثيان الصباحي أثناء الحمل مع هذه الأكلات الخمسة
تجنبي الغثيان الصباحي أثناء الحمل مع هذه الأكلات الخمسة
يعتبر الغثيان الصباحي من الأعراض الشائعة التي تواجهها النساء خلال فترة الحمل، ويمكن أن يكون مزعجًا جدًا لبعض الحوامل. خاصة في الأشهر الأولى من الحمل. ولتجنب هذا المشكلة، يمكن للحوامل...
تطعيم الشهرين: كيفية تخفيف الأعراض والتعامل معها بطريقة صحيحة.
تطعيم الشهرين: كيفية تخفيف الأعراض والتعامل معها بطريقة صحيحة
تطعيم الشهرين هو أحد التطعيمات الأساسية التي يتم إعطاؤها للأطفال في مرحلة الرضاعة الطبيعية. يتم إعطاء هذا التطعيم للأطفال في سن شهرين للوقاية من الأمراض المعدية، مثل الكزاز والتهاب الكبد...